موقع الكتابة الثقافي uncategorized 42

حكاية رجل عجوز: شخصيات بلا ماضٍ في عوالم ضبابية

أحمد عبد اللطيف

أهدتني جارتي، وأنا في سن العاشرة، كابوساً ظل يلازمني إلي الآن، كان رواية “دكتور جيكل ومستر هايد”. قالت إنها لم تستطع حفظ اسم المؤلف مطلقاً ولأن اسمي البطلين لم يروقا لها، أسمتهما “دكتور س ومستر ص”. رواية رعب مسلية، قالتْ بأسي. وقبل أن أحكي لها في اليوم التالي ما فعلته بي، كانت عربة نقل تضم أثاثات بيتهم وأمتعتهم تستعد للرحيل بهم إلي مدينة أخري. رحلتْ هي، لكن الكابوس بقي كتعويذة مثلثة مكتوبة بخطوط حمراء. في يوم واحد قرأت الرواية، وظللتُ بعدها مهجوساً تماماً بفكرة الشخصيتين، حتي أنني كنتُ أقف أمام مرآة الدولاب عدداً لا متناهٍ من المرات في اليوم لأتأكد في كل مرة أنني نفس الشخص. مع الوقت، ورويداً رويداً، هجرني الهاجس، ليس تماماً، وبقتْ الصورة محفورة في ذاكرتي.

Read More »
موقع الكتابة الثقافي uncategorized 42

قصصُ الأشْباحِ في المُدنِ الغارِقة

محمود خيرالله

لا يشأ الكاتب والروائي الشاب طارق إمام أن يخدع قارئه مرةً واحدةً فقط، مع كل كتابٍ جديدٍ يصدر له، بل يفضِّل أن يخدعه مرات عدة، كأنَّه يلهو معه، لدرجة أن مجموعته القصصية الأخيرة، بدت، كأنَّها تسرد واقع عذاباتنا المؤلم، من أبعد نقطة مُمكنة في الحكايةً، مُفضِّلاً أن يعكسَ تناقضاتِ العصر وغرائبيَّته، في تلك الأشباح، التي تتلكأ بين المدن الغارقة، التي ـ بالكاد ـ نعيشُ فيها.

Read More »
موقع الكتابة الثقافي uncategorized 42

عن عجوز طارق إمام وحكاياته

عزة حسين

تقريباً نفس المشهد. طريق مبلط أو مسفلت، مرشوش بالغبار والندى، وظلمة خفيفة، وعلى التخوم بين الواقع والأسطورة، حكايات كثيرة، قد تكون مترابطة أو لا تكون. هكذا نجح الكاتب طارق إمام في أن يهيء لكتابته عالماً، سيستدعيه القاريء كلما سمع بأن لطارق عملاً أدبياً جديداً أو عملاً في الطريق.

Read More »
موقع الكتابة الثقافي uncategorized 42

عن زهور سوداء .. و حياة محتملة في مدينة وداعات

 دعاء سمير

في رواية ( الأرملة تكتب الخطابات سراً ) يكتب  ” طارق إمام ” عن أرملة عادت لمدينتها بعد أن مات زوجها الصائغ لكي تموت فيها كما قالت للراهبة التي سألتها عن سبب عودتها، والشيء الوحيد الذي يحدث في هذه المدينة أن يموت أحد أو يتزوج كما قالت إحدى تلميذات “مَلَك”. عادت إليها مستعدة للموت وخائفة منه فجائتها فرصة لحياة محتملة في خطابات البنات لعشاقهن. فأخرجت رسائل حبها التي دفنتها في دولاب زواجها تقرأها وتتذكر ” مَلَك” الصغيرة وتضحك على أخطائها في الكتابة. وكانت البداية في خطاب عبر المدينة ليهشم زجاج شرفتها.. “خطاب ملتهب، كتبته يد شابة، ووجهته بالنوايا الحسنة فقط لغرفة امرأة شاخت، مُقـرِرةً أنه لابد أن يصل”. وانشغلت “مَلَك” بأمر الخطاب وصارت مفتونة بسره تتساءل عمن أرسله وكيف يمكن لها قراءته بعد أن ذابت حروفه.. يقول الراوي: “كانت تشعر أن ما حدث أجلّ موتها بشكل ما. وبعد فترة صارت تستمتع بالسؤال نفسه”.

 

Read More »
موقع الكتابة الثقافي uncategorized 42

الأرملة تكتب الخطابات سراً ..حكاية حقيقية لا تُصدًّق

عزة حسين

فى عالم نسوى خالص، حيث تفاصيل قليلة ومتكررة، اخترق خطاب مجعد نافذة الأرملة القديمة ورشق إلى جوارها بالسرير، لم تكتشفه إلا بعد منام طويل لخص حياتها كاملة، لكن شعورا غامرا بالذنب اجتاحها لمشاركته سريرها كل ذلك الوقت، وكأنه رجل أكيد.

Read More »
موقع الكتابة الثقافي uncategorized 42

الأرملة تكتب الخطابات سراً .. كتابة جميلة في مدينة ليست كذلك

د. شيرين أبو النجا

في روايته الأخيرة “الأرملة تكتب الخطابات سرا” يبدو الكاتب طارق امام وكأنه يقاوم تلك المقولة التي نسبت زورا لعلي بن أبي طالب (كرم الله وجهه)، وهي “لا تعلموا بناتكم الكتابة حتي لا يكتبن الخطابات”. ملك- الأرملة الجميلة- تعود لمدينتها التي يعمد الكاتب إلي عدم تسميتها لتقوم بفعل النهاية: الموت.

Read More »
موقع الكتابة الثقافي uncategorized 42

الأرملة تبحث عن الحياة سحرا

عمر شهريار

 (1)

على مدى مشروعه الروائي المتمثل في ثلاث روايات لن نجد الروائي طارق إمام متورطا في تكرار تيمات محددة أو شخوصاً بعينها أو وحدات حكائية من نص لآخر، وليس ذلك نابعاً_ في ظني_ من مجرد الحرص على التنوع في العوالم الروائية بقدر ما يتأتى من محاولاته الدؤوبة للتجريب الدائم والانطلاق من مفاهيم متباينة لفن الرواية. فهذا الفن في ظني لا ينطوي على مفهوم وحيد، بقدر ما يمثل العديد من الاقتراحات للمفهوم والتصور عنه، ولعل هذا هو ما يقوم به إمام في كل نص يقدمه. إذ لا يكتفي بطرح نص جديد، ولكنه في الآن ذاته يقدم اقتراحاً جديداً لمفهوم الرواية كواحد من ضمن الاقتراحات اللانهائية للمفهوم.

Read More »
موقع الكتابة الثقافي uncategorized 42

طارق إمام … بين القتلة والأرملة

شوقي عبدالحميد يحيى

كموجة كاسحة اجتاحت الرواية المصرية في القرن الجديد موجات السخط والغضب ورفض الواقع ، بالكشف عن المسكوت عنه – فترات طويلة – واقتحام عالم العشوائيات ،والاستغراق في العنف والجنس ، الأمر الذي صبغ الرواية بلون العنف وسيطرة الواقع بمرارته وتناقضاته ، والمثير في الأمر ، أن تأتي هذه الكتابات بأقلام شابة ، الأمر الذي – أيضا – يصبغ المستقبل باللون القاتم .

Read More »
طارق إمام .. رواية الأعراف

طارق إمام .. رواية الأعراف

سيد الوكيل

منذ القراءة الأولى لروايته الأخيرة ( الأرملة تكتب الخطابات سرا ) يدرك قراء طارق إمام أن العالم الأكثر طفولية وخيالا ولعبا .الذى وصل ذروته فى روايته (شريعة القطة) يتحول إلى مسار آخر، يبدو أكثر نضجا ورسوخا على الأرض، وأكثر اقترابا من الواقع والتصاقا بالهموم الإنسانية لأرملة تعانى وحدتها وذكريات ماضيها وهواجس موتها .

Read More »
موقع الكتابة الثقافي uncategorized 42

مُداعبة الحكاية مع “أرملة تكتب الخطابات سراً”

محمود خيرالله

ينتقي طارق إمام أبطال رواياته،كأنّه يختار قميصاً بألوان زاهية، لايُفضّل أن تكون الحكاية قابلة للتكرار، ولا يلعب في الساحات التي جرت  فيها الرواية العربية وجرّبت، لذا جاءت ” الأرملة تكتب الخطابات سراً” ـ روايته الجديدة الصادرة عن دار العين ـ رواية الانحياز المنَظّم إلى  الخصوصية في الحكي، إلى الغرائبية التي تصنع عالماً حطّمتْه الهواجس والخُزعبلات والإحباطات واليقين الضائع، متجاوزاً عن عمد نموذج الحكاية المحفوظية، والنماذج اللاحقة عليها،فلا صورة واضحة لواقع مُعاش، ولا شخصيات تدلّ على زمنٍ يشبه هذا الزمان، على نحو ما يفعل كتّاب تحقق رواياتهم مبيعاتٍ وشُهرة، رغم أنها لا تزال ترفل  في العباءة المحفوظية نفسها ،مثلما نجد عند علاء الأسواني مثلاً.

Read More »
موقع الكتابة الثقافي uncategorized 42

المتخيل يعيد صياغة واقع محبط

علي المنجي

مقدمة لا بد منها :

عند ما نكتب يستحوذ علينا المكان والزمان

وفي كتابة الرواية ننطلق بخيل السرد والخطاب

والمقولة الحقيقية في الرواية هي في البدء  كان الخبر ..

Read More »
موقع الكتابة الثقافي uncategorized 42

الأرملة تكتب الخطابات سرًا لطارق إمام

أحمد زين

يوحي عنوان رواية «الأرملة تكتب الخطابات سرًا»(1) للروائي المصري (طارق إمام) أننا مقبلون على قراءة رواية عاطفية، ولكننا منذ الصفحة الأولى ندخل في مناخ لا واقعي، وسرد طقوسي سحري، وعلى مهل يسوقنا الكاتب إلى عالمه الغريب، ويوقعنا في فخ لعبته السردية المتقنة، ودون أن ننتبه ينسج الروائي لغزه البوليسي متحاشيًا أية ضجة، ويتركنا في نهاية الرواية فريسة للتخمينات حول هوية الفاعل -العاشق السري للأرملة التي تكتب الخطابات سرًا- إذ لا توجد في هذا النوع من الروايات البوليسية الجديدة حقيقة واحدة مؤكدة ينحاز لها الروائي ويعلنها في النهاية. ويساعد المناخ السردي الغرائبي للرواية على أن تتماهى الحقائق الواقعية مع بدائلها الما وراء طبيعية، وحينئذ لا يجد القارئ بدًا من تشغيل مخيلته لاستكمال الصورة الناقصة، والسير على طريق الحل مهتديًا بالعلامات التي نثرها الكاتب بين السطور.

Read More »
موقع الكتابة الثقافي uncategorized 42

تجليات الرؤيا في “هدوء القتلة” لـ طارق إمام

سفيان صلاح هلال

أولا: بناء لغة البطل

اللغة ليست غاية المبدع ،لكنهاأداته الأولى/السديم الذي يكون به نجم العمل الذي يبدعه ليشع من روحه على المتلقي… وحين يكون الروائي مبدعا، والبطل شاعرًا يروي قصته بنصل الشاعرية؛ فمن الطبيعي أن تنحرف اللغة، وتسقط الفواصل بين النثر والشعر.

Read More »
موقع الكتابة الثقافي uncategorized 42

هدوء القتلة

فوزية شويش السالم  

“هدوء القتلة” رواية الكاتب طارق إمام الحائزة جائزة ساويرس 2008 وجائزة متحف الكلمة، وكذلك جائزة الدولة التشجيعية 2009، وهذه هي الطبعة الرابعة لها عن دار العين للنشر.

Read More »
موقع الكتابة الثقافي uncategorized 42

روایة “ھدوء القتلة” لطارق إمام: بین رؤیة فلسفیة وفانتازیة للقتل

عبد القادر كعبان

تنطلق رواية “هدوء القتلة” (2008) للكاتب المصري طارق إمام من أولى عتباتها النصية -العنوان- إلى انبثاق نصي عجائبي وغرائبي لا يخلو من الواقعية السحرية من أرضية لغوية واحدة، تحمل عموما دلالة الغموض وعدم المألوفية لدى المتلقي.

Read More »
موقع الكتابة الثقافي uncategorized 42

«هدوء القتلة»!

وليد علاء الدين

«هدوء القتلة» رواية مكتوبة برؤية مخرج سينما يعي الفارق بينه وبين مخرج الإذاعة (ليس تقليلًا من أهمية الأخير، ولكن للتفرقة بين الأدوات)؛ كتبها طارق إمام بلذة مخرج السينما مجتهدًا في تخليص مشاهده من كل شائبة تُفسد المعنى، وهو- ككاتب بصري- يعرف أن في الشرح نفسه إفسادًا، لأنه مصادرة للخيال، لذا؛ فإنه يضبط- بحرفية- الجرعةَ التي يقدمها للمشاهد/ القارئ (وكلاهما صحيح مع هذه النوعية من الروايات البصرية- عكس الرواية السمعية- كنموذج هيبتا).

Read More »
موقع الكتابة الثقافي uncategorized 42

هدوء القتلة : خيوط حريرية بين الخيال والواقع

أحمد عبد اللطيف

يراهن الروائي طارق إمام في روايته الأخيرة ” هدوء القتلة” ( التي صدرت طبعتها الثانية ) علي أن يصنع من حبات الرمل المتناثرة جبلاً متماسكاً ، تظل كل حبة فيه تسند الحبة الأخري حتي يتم التشييد فتتضح ملامحه . ففكرة روايته ، علي حداثتها ، لا تستطيح وحدها أن تنشيئ عالما روائيا رحب الأفق ، إلا أن التفاصيل الصغيرة والحكاوي القصيرة أقامت هذا العالم .

Read More »
موقع الكتابة الثقافي uncategorized 42

هدوء القتلة .. بحثا عن الفردوس المفقود

شوقي عبد الحميد يحيي

في عشرة كتب بحث ” جون ميلتون ” عن ” الفردوس المفقود ” بغواية الشيطان للإنسان وإخراجه من الجنة .وفي مائة واثني عشر صفحة فقط أدخلنا ” طارق إمام ” في تيه البحث عن ذلك الفردوس المنشود وعن التواؤم في ظل أجواء شديدة التعتيم والاضطراب ، وفي ظل تعدد المصابيح التي تزيد الباحث حيرة أكثر مما ترشده للطريق المنشود ، عبر رواية شديدة القصر ، شديدة التركيز ، شديدة الجمال . مستخدما مقطعا من فردوس ميلتون كأحد عتبات الدخول لنصه – كمقتطف في الصفحات الأولي ن ليشعل في استحياء شمعة تنير طريق الدخول لعالمه الصعب الجميل ، ومشفقا علي قارئه من وعورة الطريق وكثرة تضاريسه ولا يقتصر الأمر فقط علي ” الفردوس المفقود ” في رغبة لأعادة التوازن والتواؤم المفقود للزمن وتداخلاته المربكة ،

Read More »
موقع الكتابة الثقافي uncategorized 42

هدوء القتلة .. رواية تتحدى كل الأعراف

رحاب إبراهيم

مفتاح الرواية بالنسبة لي ” أي عضو في جسدك يمكنه ان يتدخل لفض مشاجرة بين يديك “؟

نعم , هناك إرادتان متكافئتان .. متساويتان في القوة ومتنافرتان بامتياز , لكنهما ليستا بالضرورة ضدان .

Read More »
موقع الكتابة الثقافي uncategorized 42

كتابة تمنحك إمكانية أن تشاهد جنازتك وتطمئن على دفن جثمانك في القبر الصحيح

هشام الصباحي

بطل الرواية شاعر له طبيعة خاصة تكشفها تفاصيل الرواية وله اتصال محكم بالواقع والتراث كما يحمل قدرة تخيليه فائقة الجودة في حالة حوار داخلي مع نفسه وحوار متواصل مع كل المحيط سواء كان هذا الآخر إنسان أو جماد أو حيوان الكل سواسيه .يكتب باليد اليسرى ويقتل باليد اليمنى يسجل الشعر على جسده الذى يهتم به حتى يكون نظيفا القتل هو الوسيلة الاساسية للوصول الى الحالة الشعرية التى تنتج القصائد ويكمل ديوانه مع اخر ضحية وهى صحفيه صديقة حبيبته التى قتلها من قبل وتنتهى الرواية عندما يكتشف ان هناء هى الأُخرى من القتله مثله وهى الوحيده التى تستعمل المطواه ضده وتصيبه فى وجهه وهو يكمل آخر قصيدة له بدمه.

Read More »
مدينة غارقة في الدماء و الحبر

مدينة غارقة في الدماء و الحبر

نهى محمود

يحارب الفارس طيلة الوقت لأجل إيماناته ..، يجاهد الكاتب عمره كله لتوثيق عالمه الخاص بكل ما يحمل من فلسفة ومخاوف وأحلام ليصبغ على مملكة الكلمات عطره ووجوده ..

هكذا أعرف كلمات الروائي طارق إمام ليس فقط لتفرد مفرداته واختلافها .. ولا لتماهي عوالمه بين الوهم والمنطق بحيث توقعك في حيرة حيال المسلمات والحقائق ، ولكن لأن لكتابات طارق فلسفة خاصة وهدوء يتكيء على مراكز الإحساس لدى القارئ يسلبه ويدعوه لسكن ذلك العالم الخاص جدا ..

Read More »
موقع الكتابة الثقافي uncategorized 42

عن الطرف المشترك بين الشعر والقتل.. لعبة الهدم و البناء في هدوء القتلة

فادي عوض

بين الشعر والقتل طرف مشترك .. لكنه ــ بطبيعة الأمور ــ طرف غائب .. بديل لا يطرحه الواقع .. إلا بلجوئه للسرد .. ذلك الذي أصبح يوجه معوله لحرث المشترك.. و تصفية التناقض ز.و التناقض هذا أشد عنفاً.. بعنف المدينة التي تؤويه .. بل و هي نفسها تنتجه .. فتغترب اليد القاتلة و اليد الشاعرة كلاهما .. ثم تغترب المدينة ذاتها .. فتتجرد في سرد يسخر من مواضعة المكان .. ان في القاهرة و ان في وجوديته .

Read More »
إبراهيم فرغلي: الكتاب الأول أكثر من مجرد نزوة متعجلة للنشر

هدوء القتلة لطارق إمام.. كتابة حديثة بدماء جثة السرد التقليدي

إبراهيم فرغلي

بـ”هدوء القتلة” ضرب طارق إمام نصلا عميقا في جثة النص السردي التقليدي، بيده اليمنى على ما أتصور، وباليسرى كتب، بدم بارد، على جثة القتيل نصاً سردياً حديثاً، ومبتكراً، بامتياز. 

Read More »
موقع الكتابة الثقافي uncategorized 42

حين يصبح طريقنا لله محفوفاً بالدماء

هبه ربيع

للوهلة الأولى يمكنك قراءة رواية ( هدوء القتلة ) كنصوص متفرقة ، حيث تضم الرواية نصوصا للكاتب طارق إمام تم نشرها من قبل كقصص مثل قصة الإسكافي المجنح الموجودة ضمن مجموعته القصصية (مكان للقتلة فقط ) – فاز بها بالمركز الأول في المسابقة الأدبية التي نظمتها الثقافة الجماهيرية 2003- تقرأ في النص الأصلي (يجلس مقرفصا عند البحر علي جبل من المحار كأنه ضارب ودع في نفس المكان الذي قذفت به إليه يد ملولة من سفينة ثملة في مهد ممزق ودموع باتساع الدنيا) ، وفي الرواية الصادرة عام 2008 يمارس الكاتب الحكمة بأثر رجعي ، فيعيد صياغة الجملة إلى (يجلس مقرفصا عند البحر علي جبل من المحار كأنه إله المصائر .. وهو المكان نفسه الذي قذفت به إليه منذ أمد يد ملولة من سفينة ثملة في مهد ممزق ودموع باتساع الدنيا ) ، بالإضافة إلى بعض النصوص التي كان قد نشرها الكاتب كقصص على مدونته مثل (الرجال على الكراسي المتحركة ) من مجموعة (غرف القباطنة لا ترى البحر) ، حاصلة على المركز الأول في مسابقة الثقافة الجماهيرية 2006 ، تجد النص في الرواية صـ36 ببعض من إعادة الصياغة ، ونفس الشيء تم مع نص ( أمام المربع الخالي ) موجود في الرواية صـ28 ، وربما كان هذا هو السبب في إشارة الكاتب إلى أن الرواية تم كتابتها في الفترة 2002 – 2007 .

Read More »
موقع الكتابة الثقافي uncategorized 42

طارق إمام في هدوء القتلة

د. صلاح فضل

يقول الكاتب المكسيكي الكبير كارلوس فوينيتس: “لا تكون الكتابة جيدة إذا اكتفت بأن تعكس الأشياء أو تقلد الحياة فحسب، لكن حين تتحدث حول ما لم يوجد بعد، أو ما هو موجود لكنه خفي أو ممنوع، عندئذ تصل إلى شيء أعظم أهمية”

Read More »
موقع الكتابة الثقافي uncategorized 42

هل فكرت فى الفارق الكبير بين يدك اليمنى واليسرى؟!

أشرف عبد الشافي

” بيدى اليمنى أصافح أعدائى ،وامنح التحية لكل من أكرههم ،وأقتل من لا أعرفهم .. يد تحمل آثار ملايين الاشخاص فى رائحتها:خليط روائح ولزوجة عرق وعطور ودماء .. بخلاف اليسرى النقية ،يدى التى لا تحمل سوى رائحتها ولا تصافح سوى الهواء الملاصق لمدارها .. أحب الأثنتين بالقطع ،لكن هكذا علمتنا الحياة :لابد دائماً أن يموت أخ ليحيا تؤامه”.

Read More »
موقع الكتابة الثقافي uncategorized 42

“هدوء القتلة” .. طريقة طارق إمام في رواية الألم

محمود خير الله 

بينما تؤخر شهرزاد موتها برواية الحكايات لملكٍ رأى خيانته في السرير بعينين ذاهلتين، أجل طارق إمام نهاية بطل روايته” هدوء القتلة”، ربما ليحكي كيف يقتل الذين فقدوا متعتهم إلى الأبد قصص آلامهم، ليقول لهؤلاء الذين لا يزالوا قادرين على الفرح: لماذا يفقد البعض آدميتهم وهم يطعنون من حولهم، كأنه يؤجل حكايته من أجل قارئ وحيد، سيكون من حقه أن يعرف كيف يولد هذا القاتل، وفي أي البلاد يعيش، بينما يسكن سماء كل منا، كأنه يطاردنا في رواية تقف من العالم الواقعي موقفاً وسطاً فلا هي تحكي عن الهامش الهش لإنسان الحواري والقرى الفقيرة المألوف في الأدب الروائي العربي منذ محفوظ ويحيى حقي على الأقل، ولا هي تجاهلته لتسبح في ملكوت فارغ لا يفضي إلى أحد، على نحو ما يفعل كثيرون من كتاب الموجة الجديدة، الذين يصيغون عوالم خيالية لا تقنع قارئاً مثلي، تربى – لحُسن الحظ- على فتات الحكايات الإنسانية التي لا تتناقض مع الإنسان عقلاً وتفكيراً وهموماً واحتياجاً للمتعة.

Read More »
غادة .. لم تسكب جمالها دون طائل

هدوء القتلة ..رواية القتل و المدينة

لنا عبد الرحمن

هدوء القتلة” هو عنوان رواية طارق إمام الصادرة مؤخرا في طبعتها الثانية عن دار ميريت،والتي تبدو مختلفة في عالمها السردي عن روايته السابقة “شريعة القطة” وهي الرواية الأولى للكاتب اعتمد فيها على تشكيل عالما فانتازيا بطلته قطة تخوض مغامراتها في أماكن مختلفة تخضع كلها لشريعة القطة وقانونها ضمن منظور تخيلي وتجريبي لا يخضع لمسار الرواية التقليدية. في “هدوء القتلة” ينحو إمام إلى تكوين أجواء مختلفة تماما تتداخل بين الأسطورة،التخييل،والواقعية السحرية،لكنه في كل ذلك يستخدم إطار الرواية السردية التي تتكل على الحبكة في تكوينها،ويؤجل لعبة التخييل إلى جوهر النص الداخلي،لكن لا يمكن لقارئ هذا النص إلا أن يستشرف وجود غموض ما يبان في الصفحات الأولى التي تشكل عتبة النص،ومدخله للحكي عن بطله،وسيرته التي ستغدو نواة الحدث ومحوره،فقد اختار الكاتب تقديم الجزء الأول من الرواية في عدة صفحات تبدو كما لو أنها فصلا منفصلا عن النص لكنه يشكل أرضية الحدث الرئيسية. البطل في هذه الرواية هو سالم وهو يحمل تيمتيين تبدوان متناقضتين في الظاهر(القتل والشعر) فهو يقتل بيد،ويكتب باليد الأخرى،بعبارة أكثر دقة هو يقتل ليكتب الشعر.

Read More »
موقع الكتابة الثقافي uncategorized 1

واقعية طارق إمام السحرية

محمد الفخراني

واقعية سحرية .. مساحة بنفسجية بين الواقع والخيال.. غابة سحرية صغيرة بعيدة بها هذا الضباب الذى لا تعرف ان كان يتصاعد من أشجارها أم يهبط عليها .. مدينة تعيد  تشكيل نفسها تحت مطر خفيف بمزيج من الواقع والخيال .. ” هدوء القتلة ” صالحة لكل هذا ..أو كل هذا يصلح لها .

Read More »
موقع الكتابة الثقافي uncategorized 42

شريعة القطة .. قصة الخلق من منظور دنيوي

د. سعيد الوكيل

شريعة القطة للقاص والروائي طارق إمام نص ملبس، بدءا من العنوان، ولا سبيل إلي تحقق قدر معقول من الفهم والتواصل معه إلا عند الوصول إلي نقطة النهاية. وهو كذلك نص جريء (بالجيم وليس بالباء) علي مستوي الرؤية والتقنية والتشكيل اللغوي والتخييلي. نشرت دار ‘ميريت’ هذا النص بعد أن نشر الكاتب مجموعتيه القصصيتين ‘طيورجديدة لم يفسدها الهواء’ (1995م)، و’شارع آخر لكائن’ (1997م). وبنشر هذا النص يتأكد لنا روح المغامرة والجدة الإخلاص للإبداع لدي الكاتب والناشر علي السواء.

Read More »
SQL requests:201. Generation time:0.838 sec. Memory consumption:38.1 mb