ثُم

موقع الكتابة الثقافي uncategorized 45
Share on facebook
فيسبوك
Share on twitter
تويتر
Share on whatsapp
واتس أب
Share on telegram
تيليجرام

خالد السنديوني
1-
في كتابي الجديد
صفحة بعنوان “ثم”
قصيدة مفرغة من كلمة واحدة
تجد مساحة فارغة تتبعها “ثم”
ثم مساحة فارغة ثم “ثم” أخرى وهكذا
على القارئ أن يملأ الفراغات طبقاً لأمانيه
أو طبقاً لأشد الأشياء التي ندم عليها
أو التي يحبها الأشد فالأشد
سوف تفعل ذلك بسهولة
ثم لن تتوقف عن التفكير في حياتك كأنك ارتكبت جريمة
كأنك وقّعت على إدانتك
ربما تقهرك قصيدة أو حتى كلمة واحدة
عادة هذه ليست وظيفة الشعر
لكن هذه هي خطورة “ثم”
عزيزي القارئ
إذا تورطت في صفحة “ثم”
فليس لك مخرج إلا في صفحة “فليكن”
هذا هو مصيرنا السيئ جميعاً
أنا وأنت والناشر المحترم .
2-
الذين يطبخون الفتن في الخفاء
أخبروا المنجمين
والمنجمون أخبروا الحواة
والحواة أخبروا الممثلين
والممثلون أخبروا متسلقي الجبال
ومتسلقو الجبال أخبروا لاعبي السيرك
ولاعبو السيرك أخبروا رجال البورصة
ورجال البورصة أخبروا خفر السواحل
وخفر السواحل أخبروا رجال الفضاء
ورجال الفضاء أخبروا القادمين في الأحلام
والقادمون في الأحلام أخبروا الموتى
والموتى أخبروا الكهنة
والكهنة يتحدثون بالنظرات
نظراتهم تُسكت الهمهمات
هش هش
يجب أن يعود الامر سراّ .
3-
ليس في بيتكم مكتبة
بل كوة في حائط
بها كتب قليلة عن الحياة الأخرى
لم تتمكن أبداً من هزيمة غفلتك
التي تخاف عليها كأنها حياتك
تخبئ قصائدك في الكتب المقدسة
وهم يقرؤون كل ليلة ما تيسر
ورسائل الغرام في الأربعين النووية
وهم يدرسونها،
من أجل اليوم الذي ستطبق فيه الشريعة
وتخبئ صور حبيباتك
في أذكار الصباح والمساء
وهم في كل يوم وليلة
يتلون أذكار الصباح والمساء.

مقالات من نفس القسم

سعدي يوسف
يتبعهم الغاوون
سعدي يوسف

إنصاتٌ

فن تشكيلي
يتبعهم الغاوون
منال أحمد

نصوص