طين وظل وحجر

موقع الكتابة الثقافي art 66
فيسبوك
تويتر
واتس أب
تيليجرام

نورالدين بوعمود

لا تحك طينك المبلل بالأدغال..

إلا إذا أزهر الشوق

أو غنى الاقحوان  

ها غبار الظل ينفث في جسدك سنابك ليلية 

 وها قد فَرَّتْ من لغتك العبارةُ

وأثخنتك جراحات الأبجدية

لا صفاء للروح..

لا مجد للظل..

لا ظل للظل سوى هجرة الطين من بلل الأظافر

أيغازلك استواؤك المتعدد على مرايا المدينة؟

أم يراودك  انتحال اللهيب  لقسوة الشوارع ؟

أم ينال منك غضب الريح في حمأة السهاد؟

للقضايا التافهة لون  الحجر

ولرقصات الموج  وجه يتلو تعاويذ  القمر

ولك، أنت، عندما تحكي طينك المبلل بالأدغال

خبز بلون الشعر

وأشلاء

وأشياء  

وأحلام

 تروى

 قبيل

 السحر

 ………………..

*شاعر من المحمدية ـ المغرب

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

مقالات من نفس القسم

عارف عبد الرحمن
يتبعهم الغاوون
موقع الكتابة

قصائد

فتحي مهذب
يتبعهم الغاوون
موقع الكتابة

نصوص

حمدي عمارة
يتبعهم الغاوون
موقع الكتابة

تجربة