شقائق الهايكو

جمال مصطفى
فيسبوك
تويتر
واتس أب
تيليجرام

جمال مصطفى

الـدرّاجة الـتي اختَـفَـتْ أمـس

مِـن أمام الباب

هـا هي, لـكـنْ بدون جَـرَس

*

سارقُ القِـطَـط

في جـيْـبـهِ دائِـمـاً

فـأرٌ مَـيّـت

*

طـائِـرٌ مُـحَـلِّـق

مِـنـقـارُهُ في الـسُــرّة

عـلى بَـطْـنِ بُـثَـيْـنَـة

*

مِـن لُـعـابِ الـبـراكـيـن

قَـبْلَ أنْ يجْـمَـد

تِـمثـالٌ لأبـليـس

*

نَـبـاتيٌّ

يَـكْـتـفي بالـمـاء

والـمـارِجْـوانـا

*

الأحـفـادُ فـقـط

بالأخضـر :

شَـجـرة العـائـلـة

*

(سوف عبرت الآن):

قـصيـدة في قـارورةٍ طـافـيـة

يـا بحـرَ الـبـلْـطـيـق

*

المُحاربُ الحـديـدي

في الـمَـيْـدان

لا عَـدوَّ لَـهُ سِـوى الـصدأ

*

سَهْـمٌ في قـلْـب

عـلى جذْعِ شجَـرة فـي

شاحـنة أخـشاب

*

حَـليـبُـهـا؟!

لن تقول لا: الـزرافـةُ بَـكْـمـاءْ

صهوتُها ؟! جَـرِّبْ

*

الـشجـرة الـتي

كادت تَـقـتَـلُعها العـاصفـةُ

عـاشت مُـتَّـكِـئةً عـلى جارتِها

*

لَـهـا وللـصغـيـرَيْـن:

سـمَـكة , اثـنَـتـانِ , ثَـلاث

في مِـنْـقـارِ الـبَـجَـعـة

*

جـزيـرة الـسنـدبـاد :

التـوتُ

وسْـطَ نَـبـاتـاتِ القَـرّاص

*

فَحْـلُ الحَـمـامِ عـلى أُنْـثـاه

في بـاحَـةِ الـكـنـيـسةِ

أمـامَ الـقـسّـيـس

*

الـصُـبّـيـرةُ الـكـبـيـرةُ

هَـدِيّـةُ الأحْـيـاءِ إلى الـمـوتى

سُـرِقَـتْ الـبارحةِ مِـن الـمَـقـبـرة

*

الهِـلالُ

الـمُـتـلامِعُ في غـابةِ الخـيـزران

مُـجَـرَّدُ مِـنْجَـل

*

شجَـرةُ البَـمْـبَـر

بِـبَـمْـبَـرِهـا عـلى الـشاشَـةِ !!

Thank you mr Google

*

…. وَجَـنَّـة ٍ

طَـعـامُهُـم فـيهـا

كافـيـار

*

يَـسـوقُـهُ الحَـظُّ

إلى بـابِ الـمَـغـارةِ

يَـنـسى كـلـمةَ الـسِـر

*

الـديـكُ في أعـلى الـكـنـيـسة

تَـصفـعـهُ الـرياحُ عـلى الخَـدِّ الأيـمَـن

يُـديـرُ لَهـا الخـدَّ الأيـسَـر

*

( رولـيـت ) :

قَـفْـزاً عـلى ظُـهـورِ الـتَـمـاسـيـح

إلى الـضـفّـة الأخـرى

*

عـلى الأرجـوحـة

ــ في بـاحَةِ ريـاضِ الأطـفـالِ الـمُـهْـجـورة ــ

فَـرْخُ غُـراب

*

الصُـبّـار

يأخـذُ معَـهُ أشـواكَـهُ

إلى الـدَنِـمارك

*

الـمُـسْـتَحلِـمُ : بالسَـبّـابـةِ والأبْـهـام

تَـفْـتَـحُ بـابَ (الّـلـيـتَ وهـيْـتَ ) لَـهُ :

لِـلْـ ألِـفِ الـمَـمْـدود

*

أمـامَ الـمرآةِ خـريـفٌ :

الـربـيـعُ والـصيـفُ

شَـعْــرتانِ في الـمـشْـط

*

بَـيـنَ الـزبـائِـن

يَـتَـذَوقُ الأصنـافَ المعـروضةَ مِـن الـرُز :

زرْزور

*

في الـظـلام

مِـن الـعُـلْـبـةِ إلى الـقَـدَحِ :

كـوكـا كـولا

*

زُغْـبُ الحـواصِـلِ

في بَـساتـيـنِ الـطـفـولـةِ

ثـيـابٌ مُـلَـطّـخةٌ بالـرمّـان

*

بَـيْـنَ عَـشْـرةِ شُـبّـانٍ

دجـاجةٌ هـاربـةٌ :

مَـعْـمـلُ تَعـلـيـبِ الـدواجـن

*

الـبَـطّـةُ

تَـسبحُ عـكْسَ الـتـيّـار

والـبَـطُّ مِـن ورائِهـا

*

بُـوذا الـنُحـاسي

خَـلْـفَ زجـاج الـنـافـذة :

وجْهُـهُ إلى الـداخِـل

*

قَـطـيعٌ مِـن الـفِـيَـلَـةِ

مِـن نـابٍ واحِـد : الـذَكَـرُ , إنـاثُـهُ وصِـغـارُهُ

يَـقـولُ الـنَـحّـات

*

في اشـتـدادِ الـعَــوا

صِـفْ

الأشـجـار

*

الـتـيـنـةُ الـوحـيـدةُ

: او الأخـيـرة عـلى الـشجـرة

حِـصّـةُ الـبُـلْـبُـل

*

مِـيـتـا فـيـزيــك

الـبَـبّـغــاءُ :

ـ ـ ـ ـ فـيـزيـك

*

في انـتـظـارِ الإلْـهـامِ

يُـحَـبِّـذُ تَـدخـيـنِ سـيـجـارة :

الـقـدّاحـةُ لا تَـقْـدَح

*

في الـمَعْـبَـد ٍالـمُحْـتـرِق

ملاكٌ مُـجَـنَّـحٌ

مُحـاطٌ بـالـنـافـورات

*

حَـفـيـدُ سائِسِ الخُـيـول الـمَـلَـكِـيّـةِ

يَـحـتَـفِـظُ -إضافـةً إلى اللـقَـبِ – بِـألْـبُـومٍ

وحَـدْوةٍ عـلى الـبـاب

*

مَـشارفُ الـصحـراء :

سَـيـّارة ٌ

تُـطْـلِـقُ سَـراحَ ثـعـبـان

*

سَـفَـرْجَـلة بَـيـنَ الـتُـفّـاح

أو

يَـمـامَـةٌ في برج الحَـمام

*

هُــ ـ ـ نـــــــــــا ـ ـ كَ

ما بَـيـنَ الـوجـودِ والعَـدَم :

شَـبَـح

*

أبي : مُـصـطـفى

تَـوقـيـعُـهُ عـلى الأوراقِ الـرسـمـيّـة :

عـقـربٌ أزرق

*

في الـشِـقّ الـورديّ

: يَـغـيـبُ ويَـظهـرُ

خَـمْـسُ دقـائِـقَ في الجَـنّـة

*

غـزالَـةٌ في بـسـتانٍ

صاحِـبُـهُ :

عُـمَـرُ الخَـيّـام

*

الحِـكْـمَـةُ

سـرابٌ صالحٌ

لِلْـشُـرْب

*

أمـامَ الـتِـلْـفـازِ

الأعْـزَبُ وضحـكـاتُـهُ الـمُـتَـقَـطِّـعـة :

( توم ) و ( جـيـري )

*

مُـنْـتَـصفُ اللـيـل

غـيْـمَـةٌ تَـقْـضـمُ الـبـدرَ

هِـلالاً بَـعْــدَ هِـلال

*

فراشة

تهـبطُ و تَـعـلـو :

مَطَـبّـاتُ الـنـسـيـم

*

على الـساحِـل

نَحْـلَـةٌ تَـتَـوَغَّـلُ في زُجـاجـةِ نَـبـيـذٍ

حَـتّى الـثـمـالـة

 

 

مقالات من نفس القسم

عارف عبد الرحمن
يتبعهم الغاوون
موقع الكتابة

قصائد

فتحي مهذب
يتبعهم الغاوون
موقع الكتابة

نصوص

حمدي عمارة
يتبعهم الغاوون
موقع الكتابة

تجربة