أغنية حزينة

أغنية حزينة
فيسبوك
تويتر
واتس أب
تيليجرام

للشاعرة الأميركية لوسيل كلفتون

ترجمة نزار سرطاوي

لعيون الأطفال،

التي هي آخر ما يذوب،

وآخر ما يتبخر،

لعيون

الأطفال التي تلبث محدّقةً،

عيون أطفال

بوخنفالد، 

فيتنام وجوهانسبرغ، 

لعيون أطفال

ناغازاكي، 

لعيون أطفال

الممر الأوسط، 

لعيون الشيروكي،   العيون الإثيوبية،

العيون الروسية، والعيون الأميركية،

من أجل ما تبقى من الأطفال،

عيونُهم،

تحدق بنا، وقد ملأتها الدهشة وهي ترى

الشر غير العادي ماثلاً في

رجال عاديّين.

sorrow song

Lucille Clifton

 

for the eyes of the children,

the last to melt,

the last to vaporize,

for the lingering

eyes of the children, staring,

the eyes of the children of

buchenwald,

of viet nam and johannesburg,

for the eyes of the children

of nagasaki,

for the eyes of the children

of middle passage,

for cherokee eyes, ethiopian eyes,

russian eyes, american eyes,

for all that remains of the children,

their eyes,

staring at us,   amazed to see

the extraordinary evil in

ordinary men.

————————–

لوسيل كلفتون شاعرة وأكاديمية أمريكية من أصول أفريقية. أصدرت عدداً كبيراً من الأعمال الشعرية وقصص الأطفال. حصلت على العديد من الجوائز الأديبة المرموقة. وقد تناولت في شعرها تجربة المرأة الأفريقية، مؤكدة على قوتها وصبرها ووقوفها بصلابة في وجه الشدائد، وتجلى ذلك بصورة واضحة في قصائدها عن نفسها وعن أمها وحياتها الأسرية.

ولدت كلفتون في 27 حزيران / يونيو عام 1936 ونشأت في مدينة دبيو في نيويورك. التحقت بالجامعة 1953 وتخرجت عام 1955. في عام 1958 تزوجت أستاذاً يعمل في جامعة بفالو، وعاشت معه حتى وفاته بالسرطان عام 1984.

شغلت كلفتون في بداية حياتها المهنية وظائف حكومية وفدرالية حتى عام 1971 حيث أصبحت كاتبةً مقيمة في إحدى الكليات الحكومية في مدينة بالتيمور بولاية ميريلاند. وفي عام 1979 حصلت على لقب أميرة شعراء ميريلاند واحتفظت بهذا اللقب حتى عام 1985. اعتباراً من عام 1982 عملت مُدرسة للأدب والكتابة الإبداعية في عدد من الجامعات الأميركية. وفي عام 1999 انتخبت عضواً في مجلس  أكاديمية الشعراء الأميركيين.

ظهرت أول مجموعة شعرية لها عام 1969 تحت عنوان أوقات طيبة.  وفي الأعوام التي تلت صدر لها العديد من المجموعات الشعرية من بينها  أخبار طيبة عن الأرض (1972)، امرأة عادية(1974)، امرأة برأسين(1980)، التالي: قصائد جديدة (1987)،  الرحمة  (2004)، أصوات(2008).

كذلك أصدرت كليفتون أكثر من 20 كتاباً للأطفال، منها  هيّا بنا جميعاً لنعبر الماء(1973)، صديقي يعقوب(1980)، ثلاثة أمنيات (1992).    عادية(1974)، بالإضافة إلى سلسلة قصصية عن حياة صبي أسود يدعى إيفريت آندرسون.    

توفيت كليفتون في 13 شباط / فبراير 2010 بعد صراع طويل مع السرطان.

 

 

خاص الكتابة

مقالات من نفس القسم

عبد الرازق الصغير
يتبعهم الغاوون
موقع الكتابة

قصيدتان

يتبعهم الغاوون
موقع الكتابة

ومضات:

فن تشكيلي
يتبعهم الغاوون
موقع الكتابة

في عناقي