موقع الكتابة الثقافي
Facebook
Google+
Twitter
LinkedIn

 المساحات الفارغة في الدولاب تترك لي مساحات من حرية الروح. البطانية تسقط فوق رأسي، أصعد للرف العلوي وأملأ الحيز الفارغ بجسمي. الجدران الخشبية باردة، الحيز الصغير لن يستوعبني أنا والبطانية، ليس لدي أفكار مسبقة عن البرد أو البرودة، ملابسي الثقيلة ليست معي في ذلك الشتاء البارد والحيز أصغر من أن أتمدد داخله، ألتصق بالجدار كرسمة صغيرة مسطحة دون أبعاد، الملابس هناك في أكياس بجوار الباب، قرطي الفضي الصغير يهتز في أذن ابنتي. بومتي النحاسية معلقة كتميمة على باب المنزل، عطري المفضل لا يبالي بشىء مستقراً في مكانه ولم يتغير اسمه، الحروف البرتقالية تتماهى مع العطر الذهبي لكنها مازالت تظهر بوضوح ..Good life