موقع الكتابة الثقافي uncategorized 55
Share on facebook
Facebook
Share on google
Google+
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn

طه لمخير

على ضِفافِ البَحْرِ مشَينا الهُوَيْنَا

أنا وأنتِ ملتصقانِ كقُبَلَةٍ بينَ شفَتَيْنْ

كحَمامَتَيْنِ في مَوْسِمِ التَّزَاوجِ تَرْمحانْ

كنَجْمَينِ مِنْ فَلَكَيْنِ بَعيدَينْ

تَلاقَيا صُدْفَةً عِنْدَ بابِ الشَّمسِ

لا يَعْرِفُ سِرَّنَا إلا هذا البحْرَ الكَتُومَ الوَسْنَانْ

إلا طُيورَهُ المُهاجرَةَ إليهِ كلَّ صَبَاحْ

إلا رائحتَهُ المِلْحِيَّةَ التي تَمْلأُ أنْفاسَنَا وَنَحْنُ نَذْرَعُهُ ذهاباً وإيَّاباَ

أتَسْمَعينَ هذه الموسيقى تَتَدَفَّقُ من أمواجِهْ

تَدْعونَا للرَّقْصِ الشَّهِيِّ على سريره اللازَوَرْدِيِّ

ما أرْوَعَ حركاتِنا وَنَحْنُ نَطْفو فَوْقَهُ عارِيَانْ

مُلْتَحِمانِ مكشوفانِ مُبْتَلاَّنْ

ليسَ أمامَنَا سيوفٌ ولا خلفَنَا عُيونْ

ليس فوقَنَا أحكامٌ ولا بَيْنَنا قُضْبانْ

أنا وأنتِ مُلْتَصِقانِ كقُبْلَةٍ بَيْنَ شَفَتَينْ

ضُمِّي إليكِ صَدْرِي بقوةٍ

وداعِبِي صَبْرَهُ بِثَنْدُورَتَيْكِ الوَرْدِيَتَينْ

كحَبَّتَيْنِ مجنونتينِ من فاكهةِ الرُّمَّانْ

وَاجْعَلي ذراعَيْكِ كخَاتَمٍ حَوْلَ عُنُقِي

وساقَيْكِ كَزُنَّارِ راهِبَةٍ يُطَوِّقُ خاصِرَتِي

والْعَبِي بِي كما شِئْتِ واغْرِسي مَخَالِبَكِ

واتْعِبِينِي قهراً أنْثَوِيًّا

واغْوِينِي بِعُودِكِ الرَّطِيبِ الرَّنَّانْ

واعْزِفِي على أوْتَاريَ السَّبْعَةِ

وهَيِّجِينِي بمفاتِنِكِ كثَوْرِ حَلَبَةٍ إسْبَانِي

ثم نامي بعد الوليمَةِ البحْرِيَّةِ على كتفي

مُخَدَّرَةَ الوَعْيِ خَائِرَةَ القُوَى

واتْرُكِينِي أدَخِّنُ سيجارةً على بقايا الخِوانْ

وأشْرُبُ ثُمَالَةَ غيبوبتي قَبْلَ أنْ أَنامْ

أَجْمَلُ ما في الحُبِّ يا حبيبتي

عندما نُنْهِي السَّهْرَةَ وكِلانَا مِن نَشْوَتِهِ سَكْرَانْ

 

تعليقات القراء

مقالات من نفس القسم

SQL requests:766. Generation time:17.262 sec. Memory consumption:290.91 mb