الرابع
Facebook
Google+
Twitter
LinkedIn

شيرين فتحي

أتفقدُ أطفالي كل يوم

وأعدُّهم

واحد.. اثنان... ثلاثة

هناك طفلٌ ناقص

هكذا يهمسُ لي الصوت

أعدهم مرة أخرى

أتفحصُ وجوههم

أسألهم: هل نقص منكم احد؟

فيبتسمون بسخرية

ويلعقون أصابعهم مع الحلوى

أجرهم خلفي كسلسلةٍ طويلة

أتفحص الدواليبَ والمكاتب

أبحث عن متعلقات الطفلِ الناقص

لا أعثر على شيء أبدا

أُحضر المقصات وأفكر أن أبحثَ في الداخل

أتمددُ أمامهم على الأرض

لكني أخشى أن أخمشه بأحرف السكاكين النابتة مكان أظافري

أُسدل الفستان على بطني العارية

وأمضي

أجرُّ الأطفال مرة أخرى

وأنا أردد

واحد.. اثنان... ثلاثة

وألعق أصابعي من الحلوى

ثم أبتسم بسخرية

لكني أسمع صوت بكائهم في الخلف

ربما يشعرون بالأسى

لرابعهم الذي أكلت حلواه.

ــــــــــــــــــــــــ

اللوحة للفنان: سعد سداوى