wrapper

اخر الأخبار

twitter google youtube

وئام غداس

وئام غداس

كاتبة وشاعرة من تونس

صدر لها:

ـ أمشي وأضحك كأني شجرة ـ قصص

ـ حديقة مصابة بالألزهايمر ـ شعر

يبعتدُ كثيرًا

وئـام غدّاس 

فوق حشيّتين بَاليتين وُضعتا على الأرض فردت الأمّ المفرش الورديّ الثقيل المحشوّ بالصوف والمغلّف بقماش ناعم أقرب إلى الساتان, لكن من نوعية رخيصة جداً، كانت الخياطة بخيط أسود بارزة على جانبيه، تشكّل في تقاطعها مثلثات تحاول أن تتشابه أو تكون موزعة على الأطراف بانتظام، رغم ذلك يمكن للناظر أن يميز بسهولة تفاوت أحجامها، تقاربها الشديد أحياناً أو تباعدها غير المبرّر, ما يجعل استنتاج ارتجالية هذا العمل اليدوي سهلة، فضلاً عن أن اليد التي حاكته كانت بلا شكٍّ غير خبيرة، لم تجتهد أيضاً لتكون كذلك بل كانت على الأغلب مستعجلة، الخيوط غير المتماسكة بدأت تنسلّ من مواضعها وتتدلى على أطراف المفرش, وعدم تماسكها لا يُبعد بدوره سبباً آخر لانفلاتها وهو قِدَم المفرش, أضف إلى ذلك استعماله اليوميّ لينام فوقه الأطفال.

إقرأ المزيد...

طارق مع أوّل الفجر... طارق في آخر الحبّ

وئام غدّاس 

 أرسلت الفتاة تسأل عن صحتي، أرسلت أنا أنني "بخير"، أوه نعم إنني "تمام"، أردت أن أقول كلمة أخرى: "لماذا لا تُفكرين أن تعيدي رَجُلي إليّ؟".

إقرأ المزيد...

أفكّر كثيرًا في موتك

 وئام غداس

أريد أن أصارحك

بأني أفكر كثيرا في موتك

كنهاية سعيدة أو منطقية

لقصة حبنا القصيرة

وبأنني لم أكن لأصدق قسوتك

 

 

إقرأ المزيد...