wrapper

اخر الأخبار

twitter google youtube

الجمعة, 16 مارس 2018 18:42

لا أشبه أحلامي

كتبه

هدى فايق

أحلم بالكتابة.. ولا أمارسها

أفاجأ أن أحلامي لا تشبهني

تشبه فتاة تقف على حافة الماء

في لوحة لم أسأل يومًا عن من رسمها

 لا أخجل من سنوات عمري الخمسة والثلاثين..

 لكني لا أعيشها

أعيش في رأس فتاة ضلت طريقها في الخطوة الأولى

وظلت تقنع نفسها

أن العودة وهم

وأن الرحلة في الطريق

..

"لا شيء يشبه حلما قديمًا تحقق"*

سوى اكتشاف عطبه

كالفاكهة التي تتدحرج مني تحت الثلاجة

أجدها بعد شهر تحولت إلي اللون الأبيض

تغيب ملامحها فلا أعرفها

ألقيها دون حسرة في القمامة

هل الفاكهة مجاز عن الحلم

أم عني

أنا فاكهة معطوبة..

فالأحلام لا تعطب ولا تفسد

نحن..

أنا تحديدًا فسدت.

أنا لا أشبه أحلامي

 

 

*من قصيدة "كقمر" للشاعر أحمد الحضري