wrapper

اخر الأخبار

twitter google youtube

الخميس, 26 أكتوبر 2017 18:04

هي ليست أنا !

كتبه

أسمهان أبو الأسعاد

 تنتظر في طابور طويل

منذ بداية الخلق

لتحصل علي شهادة تقدير من الله

 

يختارها الملاك

لرحلة صعود

لتشرب النبيذ وتأكل خبز جسدها الجاف

.................................

أبحث عنها في كل قطعة من جسدي

لكنها تهرب من النصل الساخن

تخمش جلدي الأسود

تخرج بقوة شيطان يعشق الحياة

لتوزع البهجة علي العابرين

هي ليست أنا

..................................

تصنع من دمها نهرا

ينقلها إلي الضفة الأخري

بحثا عن جسدها الذي لا تعرفنه

أبناء لم تلدهم في لحظة شهوة

لن تأتي

يأتيها الحطام

ليملأ فضاء غرفتها

المزدحمة بشواهد القبور

...................................

لا تسمع أنين جيوش النمل

التي تسحقها بضجيجها

لا تستجيب لتوسلاتي بالرحيل

ليبقي الخيال الذي أقتات عليه

تتركني لا أشعر بشيء

.........................

 هي ...مثلي

توسع إطار الصورة

لتشاهد الكون من داخله

تعيش في فقاعة

تابوت

هي.... أنا

مجرد جثة متحركة

مقيدة بالحياة

 

 

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
شاعرة مصريّة