wrapper

اخر الأخبار

twitter google youtube

كتابة

كتابة

سوزان علي تتصل بالشاعر الكبير فيجيبها. تزوره في بيته في دمشق فيهديها مؤلفاته الكاملة ويعلمها أن القصيدة التي أحبتها يحبها أيضاً أنسي الحاج. كان الخريف في بدايته، ينثر رغباته في الهواء، ويبحث عن شجرة يقيم فيها لوحده، لكل خريف شجرة…
السبت, 14 نوفمبر 2015 00:00

علبة الرسائل الصفراء

كتبه
غادة الأغزاوي شكراً على رسالتكَ التي وصلتْني صَباحاً. عندما خرجتُ صباحاً باكراً، تفقَّدتُ علبةَ الرسائل الصّفراء التي كُتبَ عليها اسْمي بشكلٍ سَيِّئٍ. كتبت مرّاتٍ عدّة إلى حارسَةِ العِمارة، راجياً أن تجدَ حلاًّ لهذهِ المُشكلة. لا ينفعُ أبدًا أنْ يبْقى اسْمي…
الخميس, 05 نوفمبر 2015 00:00

متاهة الدار

كتبه
لا نعرف "دار/نا" دفعة واحدة، بل عبر زمن. تتراكم معرفتنا بها بطريقة فوضوية وهزلية. الجد وابنه الأكبر كان عمي الأكبر "جاد" عمدة الدار، وصاحب السلطة المطلقة.. يحدد ماذا نأكل وماذا نلبس.. ومن يحتاج نقودًا.. كان صارمًا مهيبًا أكثر منه قاسيًا.…
الأحد, 25 أكتوبر 2015 00:00

القعيد اسمه غوركي !

كتبه
يا يوسف اكتب عما تعرف في يوم الاثنين 21 أيلول 2015 نشر السيد المحترم يوسف القعيد مقالته، "مذكرات زوجة دوستويفسكي"، في صدر الصفحة 11 بصحيفة "الأهرام" الغراء – هكذا يقولون- ولقد تأبطتُ الصحيفة طويلا قبل أن أقرأها في المساء، لأنني…
الخميس, 22 أكتوبر 2015 00:00

عمّا فعلته بي الكتابة !

كتبه
كانت أمي تتباهى بي وأنا أسير مطأطأة الرأس كالباحثة عن شئ ثمين سقط منها، أو حينما تشكو جارتنا إنها مرت بجانبي دون أن ألقي عليها التحية، فترد عليها أمي بابتسامة متفاخرة بأنني فعلاً لم ألحظها فأنا لا أبحلق في خلق…
الأحد, 13 سبتمبر 2015 00:00

حلم الثالث عشر من سبتمبر

كتبه
دعاء فتوح ألهث خلف لحظة ملأتني بالشغف لا أذكر من أنا وما هو الرابط بيني وبين الأحداث التي اقتحمت حياتي، ما هي حياتي؟ تمر الأيام ونحن فوقها نطفو كأحلام غافية سرعان ما نصحو داخل أكفان بيضاء. الأرض وحدها تذكر الخطوات،…
يمكن لكاتب مسرحي أو روائي أن يتخيل مسارا آخر لحياة جرجي زيدان (1861 ـ 1914). أن يواصل دراسة الطب في بيروت، ثم يكمل دراساته العليا في لندن أو باريس، ويعود إلى بلاده طبيبا ناجحا، وتستهلك الإدارة نجاحه وتستنزف موهبته، فينتهي…
الخميس, 23 يوليو 2015 00:00

شبح التعافي

كتبه
نورهان القرم ما زِلتُ عالقةً في ظلّي، لم تبرح استقامتي طريق الظُلمة التي تمتّص النور وتتغذّى على ذبول نباتاته واحدة تلو أخرى.. ما زِلتُ مَربوطة بوثاق غليظ، فّظ، خشن الملمس وسيء في قسوته المُتوارية إلا عن عيني. تشغَلني قُدرَتُه على…
مشكلة دور النشر في مصر لا يمكن حصرها في مقالة، لأنك تحتاج لعشرات وربما مئات المقالات، للكتابة عن الكتب، والطباعة، والتغليف، والنشر، والتوزيع، والمكتبات، ومنظومة كاملة تحتاج للنسف وإعادة البناء. ولأن النشر في مصر سيطرت عليه "سبّوبة"، ولأن كل من…
الجمعة, 10 يوليو 2015 00:00

خلف لحظات الغياب

كتبه
مي سلامة كَعادة تلك الأيام المتخفية خلف لحظات الغياب ولحظات الإفاقة من سُبات عَميق لم ينفك سوىّ عند الدقائق التى أقف بها أمام المرآة أُتابع مسار تلك الشُعيرات البيضاء التى أخذت طريقا برأسي .. لِتُخبرنى حَسناً يا فتاة لَم يُعد…
بسمة العوفي تابعت الفترة الماضية الكثير من التعليقات حول "تياترو مصر"، المسرح خفيف الظل الذي يقدمه النجم أشرف عبد الباقي مع نجوم شباب يشقون طريقهم، ومنهم من نجح بالفعل في ذلك وأصبح له اسم وجمهور يحبه، كان أطرف هذه التعليقات…
السبت, 27 يونيو 2015 00:00

صيام الكتابة

كتبه
تأخرت في كتابة المقال الأسبوعي، فكرت في الأمر أكثر من مرة وصديقي يحثني على كتابة المقال وإرساله، كنت في سيارة أجرة عندما تلقيت رسالة نصية منه يسأل عن المقال الجديد، وكان سائق السيارة يقود ببطء وخلفنا سيارة أخرى لا يكف…
الصفحة 6 من 26