wrapper

اخر الأخبار

twitter google youtube

الأربعاء, 24 يناير 2018 17:39

ما هو الموت؟

كتبه

للشاعر الفرنسي الكبير : فكتور هوجو

ترجمة: د.حنين عمر 

 

 

 

 

 

لا تَقُولُوا نَمُوتُ، قُولُوا: نُولَد وآمِنُوا.

نَرى: ما أراهُ ومَا تَرونهُ.

نحنُ الإنسانُ المُؤذِي الَّذي هُو (أنَا)، والَّذي هُو (أنتم).

نَتهافَتُ على المَلَذَّاتِ، على الدَّواماتِ، على الاحتِفَالاتِ،

نَحرصُ على نِسيانِ الأسفلِ، النِّهايةِ، والعَقبةِ،

والتَّسَاوي المُعتِم للألمِ بالتَّابُوت،

مع أنَّ الأصغَر يُساوي الأضخَم،

لأنَّ كُلَّ البَشر أبناءُ أبٍ واحدٍ.

إنَّهم نفسُ الدَّمعة، ويَخرُجُون من نفسِ العينِ.

 

نَعيشُ لنُهلِكَ أَيَّامَنا في تَعبئةِ أنفُسِنا بالكِبرِياءِ.

نَمشِي، نَركُضُ، نَحلُمُ، نَتَألَّمُ، نَنحَنِي، نَسقُطُ

ونَعلُو.

مَا هذا الفَجرُ؟ إنَّهُ القبرُ.

أينَ أنَا؟ في المَوتِ.

تَعَالْ!

 

رِيحٌ مَجهُولَةٌ تُلقِيكُم عَلَى عَتبَةِ السَّمَاء.

نَرتَجِفُ، وَنَرَى أَنفُسَنا عُرَاةً،

مُدَنَّسِينَ، بَشِعينَ، مَربُوطِينَ بآلافِ العُقدِ الجَنَائِزيَّة.

بأَخطَائِنَا، بشُرُورِنَا المُخجِلَة، بظُلُمَاتِنا،

وفجأةً نَسمَعُ أحدًا مَا في الـلَّانهَايَة يُغَنِّي،

ونَشْعُرُ أَنَّ أَحَدًا ما بَارَكَنَا.

دُونَ أَنْ نَرى اليَدَ الَّتي يَتَسَاقطُ منها الحبُّ في رُوحِنَا الشِّرِّيرة،

ودون أَنْ نَعرِفَ ما هُو الصَّوتُ الَّذي يُغنِّي.

 

نَصلُ إنسانا، حِدادًا، جليدًا، ثلجًا، ونَشعُرُ أنَّنا نحيا ونَتلاشَى

ونمتلئُ بالانتِشَاءِ والسَّماءِ.

كُلُّ كَينُونَتِنا تَرتَعِشُ من الهَزيمَة الغَريبَةِ

للوَحشِ الَّذِي تَحَوَّلَ في النُّورِ إلى مَلاك

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

 

من  كتاب مموريام ـ 100 قصيدة فرنسيّة ـ يصدر عن دار تشكيل معرض القاهرة للكتاب 2018