wrapper

اخر الأخبار

twitter google youtube

حسن عبد الموجود

حسن عبد الموجود

روائي وقاص مصري

من أعماله:

ـ عين القط ـ رواية ـ ميريت 

ـ ناصية باتا ـ رواية ـ ميريت 

السهو والخطأ ـ مجموعة قصصية ـ الكتب خان 

ما يصنعه الكاتب وسط الدجاج والديكة

حسن عبدالموجود

ربما يكون أول شيء يفعله طارق إمام حينما يستيقظ، نافضاً أحلامه، وبقايا هواجس المساء، وقبل أن يُفكِّر في حبْك مؤامراته الصغيرة على نفسه وعلى الآخرين، الدخول إلى عالم "الفيسبوك" الأزرق موزعاً عشرات اللايكات والقهقهات والدمعات والقلوب الحمراء، كيفما اتفق، على الجميع وبدون تمييز، يوزعها على كتاب يراهم تافهين، وآخرين لطالما قال إنهم يسرقونه، وآخرين يكرهونه، يوزعها على مواقف متناقضة، وأشخاص يصوبون بنادقهم ومسدساتهم باتجاه رؤوس بعضهم البعض، وبالطبع لا ينسى أصدقاءه. أصدقاؤه لهم النصيب الأكبر من القلوب الحمراء، لو كنت صديقاً له ستحصل على نصيبك أياً كان ما تكتبه، وسواء كان متفقاً معه أم مخالفاً لطريقة تفكيره. يشبه طارق إمام مربِّي الدجاج الذي يقبض على حفنة غلال، ويلقيها على الأرض، فتتبعثر في جميع الاتجاهات، كل واحدة أو اثنتين أو ثلاث أو مجموعة تستقر بالقرب من دجاجة أو ديك.

إقرأ المزيد...

بصمة طارق إمام

حسن عبد الموجود

كتب طارق إمام على فيس بوك، مرة، ما يعني أنني من بدأ محاولة التعرف إليه. كتب أنني طلبت أعماله، من خلال جريدة "أخبار الأدب"، فقد كانت مثل أعمال كثيرة لا تصل إلينا في الصعيد، وقد كان ما كتبه حقيقياً، واكتشفت لحظتها أنه يكتب عن زمن يكاد يكون تجاوز الـ18 عاماً.

إقرأ المزيد...

طارق إمام.. الحكاء

حاوره: حسن عبد الموجود

بدأ طارق إمام الكتابة مبكراً جداً، في أوائل التسعينيات، وأصدر مجموعته الأولى عن شرقيات "طيور جديدة". كان يكتب في انتظار جيل. في انتظار أشخاص في نفس السن، ولديهم نفس المشتركات. كان فارق السن بينه وبين أصغر الموجودين على الساحة من سبع إلى عشر سنوات، وكان هذا شيئاً غريباً بالنسبة له، على الأقل لأن هناك فروقاً شاسعة في الخبرة.

إقرأ المزيد...