wrapper

اخر الأخبار

twitter google youtube

الخميس, 02 فبراير 2017 18:44

جدران شفافة

كتبه

 

عزة دياب

عودة

 

احتفاء بعودته صاحبته في التنزه على شاطئنا الأثير، رأيتُ حطام المنى يكنسها الموج في حركته الدءوب، أخشاب السفن الغارقة، بقايا أوراق وأكياس وزجاجات، شعرتُ أننا جئنا بعد انقضاء السمر.

 

نظرت إليه وابتسامتي تتهادى خجلى، ربت على كتفي، تأبطتُ ذراعه كمن تتعلق بقشة

مرايا

 ما أروع السير على ضفاف البحيرة، مع أنها ترغمنا على الانحناء لرؤية صورنا المنعكسة على سطحها

ظلمة

 

توغلنا في المساء، استولت الظلمة على الأفق لكنها لم تحجب ضوء القمر أو النجوم، ولم تطمس أعمدة الإنارة حتى إنه هناك من يبددها بأعواد الثقاب.

 ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

روائية وقاصّة مصرية 
 من مجموعة "جدران شفافة" تصدر قريبًا عن دار روافد