wrapper

اخر الأخبار

twitter google youtube

عماد فؤاد

عماد فؤاد

شاعر مصري

صدر له:

ـ "عشر طرق للتَّنكيل بجثَّة"، دار الآداب، بيروت، 2010.

ـ "حــرير"، دار "النَّهضة العربية"، بيروت، 2007.

ـ "بكدمةٍ زرقاء من عضَّة النَّدم"، دار "شرقيات"، القاهرة، 2005.

ـ "تقاعد زير نساء عجوز"، دار "شرقيات"، القاهرة، 2002.

ـ "أشباح جرَّحتها الإضاءة"، "ديوان الكتابة الأخرى"، القاهرة، 1998 

رابط الموقع: http://www.emadfouad.com/

أبوح بالسر فى محبة أبى العزم

عماد فؤاد

ساعات الواحد يكتب قصايد من وحي أشخاص بيعرفهم، ولما ييجي ينشر القصيدة يخاف أو يتردد في كتابة إهداء للشخص اللي كتب القصيدة فيه، أو من وحيه، وده اللي حصل معايا في القصيدة التالية، كتبتها في محبة وصداقة الشاعر الجميل عزمي عبد الوهاب.

إقرأ المزيد...

موقع الكتابة ينشر ديوان "عشر طرق للتنكيل بجثة" للشاعر عماد فؤاد

ينشر موقع الكتابة ديوان "عشر طرق للتنكيل بجثة" للشاعر المصري المقيم في بلجيكا عماد فؤاد، والصادر  عام 2010 عن دار الآداب ببيروت.

لتحميل الديوان: اضغط  هنا 

إقرأ المزيد...

"وردات في الرأس" لأحمد يماني. خذوا قلبنا الى المياه العميقة

عماد فؤاد

على عكس ديوانيه السابقين، يأتي الديوان الثالث للشاعر المصري أحمد يماني "ورداتٌ في الرأس" والصادر اخيراً عن دار "ميريت للنشر والمعلومات" ضمن سلسلة "تجليات أدبية" 2001، محاولاً طرحاً شاملاً وبعيد المدى لمجموعة من الرؤى والقضايا، الفلسفية والفكرية والشعرية، تدور على محورين رئيسين، هما الموت والحياة والتقاطعات بينهما. هذه الثنائية الفضفافة التي لمحنا جذورها الاولية في شكل مراوغ ضبابي في ديوانه الاول "شوارع الابيض والاسود" 1995، اذ زاحمتها الرؤى الشخصانية، أو تلك النابعة من هيمنة الأنا، والولع بالسرد والحكي عن كل ما يتعلق بالذات وعلاقاتها بالآخرين، مثله في ذلك، مثل غالبية الشعراء الشبان في تجاربهم الاولى. وذلك الصوت الشعري ونبرته التي تجلت بوضوح اكثر في ديوانه الثاني "تحت شجرة العائلة" 1998 حيث كان الهمّ الرئيس لأحمد يماني هو التأريخ لذاته من خلال رصد صورة فوتوغرافية لعائلة ولذات، في شكل سيرة غير ذاتية، أو ذاتية، ترصد أدق تفاصيل افراح واتراح هذه الذات وهذه العائلة.

إقرأ المزيد...