موقع الكتابة الثقافي uncategorized 17

شذرات

خالد العارف* هناك القليل من الإرادة يقبع وراء كل حركة؛ أنا لا إرادة لي مطلقاً في مآل الأشياء أو في مبتدإها؛ فكيف لي أن أكون؟ حين كان الفقيه يجود القرآن، كنتُ أنا أنصت إلى النغمة المتدثرة وراء الغنة؛ ولهذا تحديداً لم أومن بأي شيء على الإطلاق تقريباً.. حتى هذه الكتابة، فأنا أنظر إليها من زاوية

Read More »
موقع الكتابة الثقافي uncategorized 16

ضفدع صغير

عبد الله عنتر البركة يشوبها السكون، تتحرك العين حركة بندولية، يبدأ نقيقه المتقطع، القلب مازال ينبض، الطائر ذو المنقار المدبب ينخر فى الجسد الهزيل، يسبح بذراع ورجل مثخنة بالجراح، يتشبث بغصن، اللون اﻷحمر الداكن يخيم على سطح البركة ورائحة الحياة تتصاعد إلى السماء .  

Read More »
موقع الكتابة الثقافي uncategorized 15

قانون قديم

د.رضا صالح عندما يطالعني بيتنا القديم أشعر بمذاق الحياة؛ و تحضرني أيام الطفولة بذكرياتها الأليفة؛ أشتاق أحيانا لزيارة بعض أقاربي المقيمين فى ذلك البيت، أتجه إلى الحى العتيق، أتامل الميدان الفسيح، أرتفع بعيني إلى شرفاته التى تطل على الميدان. بالرغم من اللون الرمادى الذى آلت إليه جدرانه البيضاء من الأتربة التى تحملها موجات الرياح والعواصف

Read More »
موقع الكتابة الثقافي uncategorized 14

تراب الماس.. بين الأدب الشعبي وطموح سينما النخبة

محمد فرحات هل دور الفن محاكاة الواقع بكل ما فيه من مسالب و تقيحات وتشوهات أم هو محاولة لمحاكاة المثل الأعلى والتسامي  بالوعي الإنساني، محاولا الارتقاء بالواقع نحو عالم مثالي، يناضل لأجل الوصول إليه، ومحاولة دفع الناس لاعتناق الإيمان به. وهل روح الفنان” مرآة مستوية” تعكس الواقع كما هو، أم هي آلة خلق تبصر ما

Read More »
أقرب للخيانة

انكماش

هدى عبد القادر الصمت يصوغ داخلي فراغاً هائلاً يدفع بحزن شفاف انتظر ليُغلفني باحكام .. يجعلني هنا ولستُ هنا صديقي الفيسبوكي يرسل لي “ايموجي” لوجه يضحك حتى البكاء أتوقف عن الرد طويلاً وأنا أبحث عن وجه يشبهني، لا أجد شاشة هاتفي المُظلمة تعكس وجهي الوحيد الذي أعرفه تعكسه بوضوح يميل للظلمة الداكنة فأحاول تجنب مواجهة

Read More »
وحل الثوابت

أنت المقيم، وأنا أجيء ساعةٌ وأروح

فرانسوا باسيلي   وجهٌ يلوح  خلف نخيل التجاعيد  جسدٌ تجلي؟ أم الروح  تسللت تقتفي دمي  في كل أرضٍ خاضت بها قدمي  وجهٌ يلوح  ساهماً وغائما ربما وجه أبي  ربما وجه أمي  وربما وجه وطنٍ ينوح  وهو ينأي  إلي أين يا وطن؟ أنت المقيم دائما وأنا أجيء ساعةٌ  وأروح.   ما الوطن  سوي أسراب طيورٍ تحمل السحب القديمة   والبخور

Read More »
موقع الكتابة الثقافي uncategorized 13

الصوت الرابع

عباس رحيمة كم أمقتُ أخطائي وكأنها  فاكهةٌ تتدلّى من غصنِ الوهمِ…   العالمُ ثقبٌ صغيرٌ بصخرةٍ بحجمِ الجوع والأنهار التي هجرتْ موطنَها   الطيور  رسالةٌ من غريبٍ تخفقُ فوق رأسي   أيها الموغلُ بالظنونِ، الخارجُ من كتابٍ طواه الزمنُ على رفوفٍ مُلِئَتْ ترابًا .   أنظرُ لها  من ثقبٍ في جدار غرفتي  وأنا مستلقٍ ،

Read More »
موقع الكتابة الثقافي uncategorized 12

الحريق

عبد الرحمن أقريش الأصيل. تميل الشمس نحو المغيب، تفقد حرارتها تدريجيا، تخترق خيوطها الغابة الكثيفة فترسم أفقا لغسق جميل ودافئ. أسند ظهره إلى جدع الشجرة العجوز، ومدد رجليه على البساط الذي شكلته أوراق الخريف اليابسة…  تهب ريح من الجنوب، يستشعر عبق أشجار العرعار والصنوبر ممزوجا برائحة التراب.  أخرج علبة السجائر من الجيب الداخلي لسترته، فتحها،

Read More »
موقع الكتابة الثقافي uncategorized

الديك الأسود

محمد المسعودي اتفق الأصدقاء، في سياق عبثهم وضحكهم، أن يقنعوا السيد محمد بإحضار ديك أسود ليكون وليمة يجتمعون عليها في نهاية الأسبوع القادم. واتفقوا على أن يسردوا على مسامع سي محمد رؤيا “الشريف”، وهي رؤيا صادقة، مما لا شك فيه. وكما حكى “الشريف” تفاصيلها كانت الرؤيا تؤكد تحلقهم حول مائدة عامرة فارهة توسطها طبسيل ضم

Read More »
موقع الكتابة الثقافي uncategorized 12

?can you forgive me

صفاء النجار ميليسا مكارثى بدأت حياتها الفنية كوميديانة على المسرح فى مدينة نيويورك قبل انتقالها للعيش فى لوس أنجلوس فى أواخر التسعينيات قدرة الإنسان على التطور والتجدد هى التى تحفظ للإنسان وجوده، بل وتدفعه قدمًا للأمام.. ألا يحبس الإنسان نفسه فى صورة، أو إطار معين حتى إذا حقق من ورائه نجاحًا وشهرة، المعادلات دائمًا متغيرة،

Read More »
SQL requests:187. Generation time:0.949 sec. Memory consumption:41.2 mb