شكسبير أم أخطاؤه؟ (2)

ممدوح رزق

يرتبط الاستفهام الذي تبدو إجابته بديهية في وعي المدوّن ـ استنادًا إلى (حكمة السوق) ـ بسؤال (التقييم)؛ فهو بوصفه نسخة من القراء الآخرين الذين (ينتقدون) الكاتب كـ (منتج) إذا لم يوفر للقارئ الرضا والإشباع كـ (مستهلك)؛ يرى أن الدافع الأساسي لقراءة الرواية ـ شأن أي سلعة ـ هو رأي من سبق لهم قراءتها، حتى أنه يُمعن في تأكيد هذه (الحقيقة) ـ والتي يُبرزها كدور جوهري لموقع جودريدز ـ بتثبيت الثقة في أن حُكم الآخر قد يكون سببًا في تجاهل الكتاب .. ليس غريبًا بالطبع بل ومن المنطقي للغاية أن يستعمل المدوّن كلمة (الجودة) في حديثه عن العمل، سواء بإقرارها أو بنفيها من خلال التقييم بعدد النجوم.

Read More »
موقع الكتابة الثقافي

عزيز محمد: البوكر حمّلتني مسؤولية الكاتب الجاد

حاوره: عبدالله الزمّاي

عزيز محمد روائي سعودي شاب، صدرت له رواية “الحالة الحرجة للمدعو ك” التي تأهلت للقائمة القصيرة لجائزة البوكر العالمية للرواية العربية، والتي أعلن عنها في الحادي والعشرين من فبراير الماضي، وهي الرواية التي كان لنا حولها الحوار التالي:

Read More »
موقع الكتابة الثقافي

فقط… تريد أن تنام

إبراهيم داود

1

رتب أمورك على هذا

الطقس لن يستقر قريباً

الخوف يحاصر «المنطقة»

الخارج مضيء

الظلام في الداخل

الحزين لا يشعر بالبرد

الحزين حزين

Read More »
نشيد وطني

نشيد وطني

مروة أبوضيف

عجيب جدا هذا الصباح

الطيور تحلق في السماء وتصدر أصوات طائرات حديثة

والقطط تنزلق على الجليد بخفة غريبة

وفي الشارع مر سرب هائل من الأسماك

وكان يغني نشيدنا الوطني بدقة بالغة

Read More »
موقع الكتابة الثقافي

تمثال من الجليد

زهرة يسري

في شاحنة اللّحوم المجمّدة

اعتقد لاجئ أنّه ضحك على الدّيكتاتور

على شرطة الحدود

على الحمار الّذي رفض صعود الجبل

على قطّاع الطّرق

على السّفن المثقوبة

اعتقد أنّه انتصر بجيش من الملائكة

Read More »
شروخ الصيف

شروخ الصيف

عبد اللطيف النيلة

*الصهد:

………

   أشعلت المذياع. وصلت رأس هوائيّه بطرف سلك نحاسي، وشددت الطرف الآخر إلى أحد قضبان النافذة. أدرت المؤشر قليلا إلى أن عثرت على إذاعة لندن. رحت أتابع تطورات أزمة الشرق الأوسط. يختفي صوت المذياع ثم يرتفع من جديد. موجة أخرى تشوش على موجة لندن. أدرت المؤشر مرة أخرى. ضيعت موجة لندن. عثرت عليها بعد قليل. الصوت مشوش يرتفع إلى حد الإزعاج ثم يصبح خفيضا إلى أن يختفي بالمرة. ضربت المذياع بقبضة يدي. تمددت فوق الفراش، شممت رائحة الصنان وتصببت ذقني عرقا. رفعت عيني إلى الساعة: كانت تشير إلى الثالثة وخمس وعشرين دقيقة. أغمضت عيني وحاولت أن أنام. كان صهد الغرفة خانقا. تقلبت في الفـراش، فلم أجد راحة.

Read More »
موقع الكتابة الثقافي

مقطع من رواية “المرشد”

محمد صالح رجب كانت”نبيلة” تحته ككتلة مصمتة من اللحم، لا نفس ولا حركة، كان يأمل أن تتفاعل معه، يُمَني نفسه لو يسمع صراخها أو تأوهها أو حتى أنفاسها، غير أنه لم يكن يسمع سوى الصمت، كتلة من الجليد تحفظ مشاعره دون التلف و تجمدها بأعماقه إلى أن تعود للحياة من جديد في مكان آخر على

Read More »
موقع الكتابة الثقافي

إني لأَجدُ رِيحَ الحياة.. لولا أن تفنِدُونِ

نسمة سمير 

سأنظر فى عينيك الصغيرتين وأخبرك بذلك، فتومىء برأسك لتخبرني إنى فعلتها، وتشد على يدي ثم تحتضنني بعض دقائق قبل أن أتركك وأرحل، تلك النهاية التى أريدها لقصتي، لا أريد نهاية روتينية وبكاء وعويل، “امرأة حاولت إعادة هيكلة العالم.. طحنت قلبها للعصافير ثم خبزت قلبًا جديدًا”

 

Read More »
موقع الكتابة الثقافي

عطـاء

حنين طارق

أحببت امرأة لها عينان زرقاوان كالبحر

بل كالسماء التى تمنح زرقتها لكل بحور العالم

Read More »
SQL requests:169. Generation time:1.544 sec. Memory consumption:41.1 mb