موقع الكتابة الثقافي

العندليب والوردة

قصة لـ “أوسكار وايلد”

ترجمة: سارة العناني

“قالت أنها سترقص معي إن أحضرتُ لها ورودًا حمراء،” صاح التلميذ الشاب؛ “لكن في كل حديقتي لا توجد وردةٌ حمراء.”

من عشها في شجرة البلوط الأخضر، سمعته العندليب، ونظرت خارجـًا عبر أورق الشجرة متسائلة. 

Read More »
موقع الكتابة الثقافي

رسائل جدتي العاطفية

شعر: هارت كراين Hart Crane

ترجمها عن الإنجليزية: ميلاد فايزة

ليس ثمّة نجومٌ الليلة

سوى تلك التي في الذاكرة.

ولكن كم مساحة ثمّة للذاكرة

في الطوْق الخفيف للمطر الناعم.

.

Read More »
موقع الكتابة الثقافي

نهاية مفضلة

النص للشاعرة: سيليفيا بلاث

ترجمة: ونيس المنتصر

 

لست ذات دهاء،

ليس لدي كلمات،

ولا دموع

قلبي كحصاة داخل جسمي،

فاقد الاحساس بالآمال والمخاوف

أنظر هنا وهناك،

إنني وحيدة،

عيناي تنظران إلى الأعلى،

ولكنهما مثقلتان بالحزن

لم أر التلال الأبدية،

حياتي تتناثر كالأوراق

يا يسوع، اسرع الي.

Read More »
موقع الكتابة الثقافي

مكان في القلب

صفوت فوزي

المقهى شبه خال بعد أن غادره معظم رواده . خفتت أصوات لاعبي النرد . تفرق جمعهم وانطفأ صخبهم بعد ما أنهكهم اللعب والشجار . ومن بقى منهم ظل ساهما شاردا . ماسح الأحذية العجوز أسند رأسه للجدار مادا قدميه وراح في إغفاءة قصيرة . المدينة وقد قارب ليلها على الانتصاف تبدو كامرأة مجهدة أنهكها التعب ، تسبح في أضوائها الباهتة ذرات الغبار وبقايا عوادم السيارات .

Read More »
موقع الكتابة الثقافي

في القاع

سمير المنزلاوي*

ماالذى ستفعله حينما ترى امرأة تلقى بنفسها في الترعة الكبيرة ؟

بالقطع سوف تقفز لإنقاذها ، قبل أن تفكر في أي شيء يخص الواقعة..

هذا ما جرى اليوم عصرا مع محمود شعبان الذي كان ذاهبا إلى غيطه ، فرأى زوجة فتحي الحموي تخوض الماء العميق، وتتقلب وسط الدوامة

Read More »
موقع الكتابة الثقافي

حراك

عمرو عباس

السكون

أتدرى، وحده يؤلم

لعله أشد ألما من استئصال الخرافة

أو وطأة الغواية

هو الإبحار إلى اللا مكان

أسماء باهتة

دون شخوص

وحده الانفعال

يمنحك البصيرة والحراك الدائمين

أسوأ ما يحدث

أن تبقى بلا انفعال

أو اندهاش  

Read More »
موقع الكتابة الثقافي

ظلي

كم ترهقني يا ظلّي  

يا هذا الشبحُ الشائِهُ

للوجعِ الساكنِ بين ضلوعي…!  

كم تدفعني أن أتوارى في العتمة فَزَعاً

منكْ…!

.

Read More »
الهيئة العليا للإشراف على المواطنين الشرفاء..دبليو إتش أودن

الهيئة العليا للإشراف على المواطنين الشرفاء..دبليو إتش أودن

في عام 1907     ولد الشاعر البريطاني دبليو إتش أودن، انتقل في طفولته إلى بيمنجهم حيث درس في الكنيسة اليسوعية بأكسفورد، وفي شبابه تأثر بشعر توماس هاردي وروبرت فروست ووليم بليك وإميلي ديكنسن إضافة إلى الشعر البريطاني القديم.

استطاع أودن بديوانيه الصادرين في عامي 1928 و  1930    أن يصبح صوتا رائدا من أصوات جيله. ومنذ ذلك الحين أصبح مثار إعجاب بتنوع تقنياته الشعرية ومقدرته على الكتابة في جميع قوالب الشعر المعروفة تقريبا، إضافة إلى مقدرته على استيعاب الثقافة الشعبية وتناول الأحداث الجارية وتوظيف لغة الحياة اليومية، إلى جانب اتساع نطاقه الثقافي حيث كان يمتح بسهولة ويسر بالغين من جميع أشكال الأدب والفنون ونظريات الاجتماع والسياسة والمعلومات العلمية والتقنية.

Read More »
اسمه يحدق بي

اسمه يحدق بي

أحمد إسماعيل الحلواني

انظر من النافذة، تتأهب الشمس لتطل على أسطح البيوت ذات الأسقف المصنوعة من القرميد الأحمر، الرائحة في هذا الصباح الباكر تدغدغ مشاعرك ، إنها إسطنبول، مدينة تركية غارقة في أحضان الزمن، عُرفتْ تاريخيًا باسم الأسِتانة حيث كان يوجد الباب العالي عاصمة الخلافة العثمانية، وفي عصور أقدم عرفت كبيزنطة والقسطنطينيَّة، مدينة تحمل عبق يتجاوز بك الواقع إلى عالم التخيل، وهي جغرافيًا تقع بين قارتين آسيا وأوربا، ويفصلهما عن بعض مضيق البسفور الذي يربط البحر الأسود ببحر مرمرة وربما هذا ما يجعل لها مذاق خاص

Read More »
ترومان كابوتي ... العبقري الذي جنى على نفسه

ترومان كابوتي … العبقري الذي جنى على نفسه

 جودت هوشيار

يقال أن ثمة كاتبان فقط يعرفهما الشارع الأميركي وهما  ارنست همنجواي ، وترومان كابوتي . واذا كان معظم نتاجات هيمنجواي قد ترجم الى اللغة العربية ، فأن نتاجات كابوتي ، لم تحظ بالأهتمام ذاته في العالم العربي ، رغم حضوره الدائم في المشهد الثقافي العالمي بعد أكثر من ثلاثة عقود على وفاته ، وصدور مئات الطبعات الجديدة من أعماله الأدبية ،، و كتب عن سيرته الحياتية والأبداعية والعديد من الأفلام السينمائية المستوحاة من رواياته ” افطار في تيفاني ” و” بدم بارد ” وغيرهما ، والتي فاز بعضها بجائزة الأوسكار.وكابوتي هو الكاتب المؤسس الحقيقي لجنس أدبي جديد يعرف بـ” الرواية غير الخيالية”

Read More »
ميتا يتأمل السقف

ميتا يتأمل السقف

آيام سانتياجو

1

مربع  صغير بلا فراغ

ينقلب في حجرتي

موضوع فيه نفس الشخص

مع قفص حديدي جاهز

ومركون في مقدمة المدخل

يصغي للأقدام الداخلة للبيت .

***

Read More »
فتح باب المشاركة في جائزة لوركا للشعراء الشباب

فتح باب المشاركة في جائزة لوركا للشعراء الشباب

أعلنتإدارة مهرجان القصر الكبير للكتاب بالمغرب، الذي ينظّمه منتدى أوبيدوم للإعلام، عن فتح باب المشاركة في جائزة لوركا للشعراء الشباب في دورتها الأولى. وتأتي هذه المبادرة ضمن مجموعة من الأنشطة الثقافية التي ستحتضنها مدينة القصر الكبير طيلة أيام المهرجان على أساس الاحتفاء بالمبدعين وأعمالهم الجديدة، وإعطاء مساحة اهتمام كبيرة للمبدعين الشباب في شتى المجالات، من خلال انخراط المنتدى في مشروع ثقافي عام، يجعل الثقافة هي العنصر الأهم في التغيير. في هذا السياق جاء التفكير في هذه الجائزة الشعرية التي تحتفي بالإبداع الإنساني والكوني، ولا أدل على ذلك من اختيار الشاعر الإسباني  فيديريكو غارثيا لوركا، الذي يشكل لحظة عبور الشعر للحدود الجغرافية، حيث سبق له أن زار مدينة القصر الكبير ومجموعة من مدن الشمال الأخرى.

Read More »
قصائد

قصائد

الدائرة تضيق

الدائرة تضيق

المساء يتمدد

على صفحة ذاكرة

ترضع من اثداء قمر أصم

يضحك

على أبله يستجدي

الضوء

غادر

أمبرتو ايكو

نسي الوردة

Read More »
محمد صالح رجب وكتابة المسكوت عنه. في مجموعته القصصية " ضد الكسر"

محمد صالح رجب وكتابة المسكوت عنه. في مجموعته القصصية ” ضد الكسر”

رؤية نقدية: سمير الفيل

* مدخل . مفهومي للقصة القصيرة :

أريد في هذه المقدمة ان أقدم للقاريء مفهومي للقصة القصيرة . حسب اجتهادي أرى أن القصة القصيرة تلتقط واقعة أو حادثة أو موقفا محددا  ، فتبني حوله صراعا ما. تبسطه عبر لغة متماسكة ، بحيث تتمكن الشخصيات من التحرك بقوة وإيجابية لتطرح خطابا ناصعا يحمل وجهة نظر محددة ، لا مراوغة فيها .

Read More »
استدارة خفيفة

استدارة خفيفة

ما الذي تفعله امرأةٌ بثدي مقطوع

هل تطلب من الطبيبِ مثلاً،

أن يحفظه لها في علبةٍ من القطيفة؟

أو حتى في برطمانٍ طبيّ

كي تضعه في درج الكوميدينو

إلى جوار علبة المساحيق

أو

أنها قد تثبته بدبوسٍ من وقتٍ لآخر

كي تضبط شكل الفستان

سيخبرها الطبيب أن بإمكانها الحصول على ثديٍ آخر

بعد عامٍ على الأقل

لن تفهمَ معنى كلمة “اصطناعي”

وستظل تمرر كفها كل يومٍ تقريبا

على مكان الجرح

لتبحث فيه عن أي استدارة

Read More »
فاطنة بنت الطاهر

فاطنة بنت الطاهر

شعيب حليفي*

إليكَ.. بويا في الذكرى الخامسة.نم مطمئنا

حدّثني بويا ، رضيَ الله عنه ، قال:

       حدثنا عبد السلام عن خليفة الشاوي ، نقلا صَادقا عن صُحفٍ ، هيَ في حُكم الضائع، قال :هذه سبع وصايا لحفيدنا الآتي :

– لا تكتبْ  ما لا يُروى، ولا تروي ما يُكتب.

–  ارفعْ رأسكَ واكتُبْ سِرّك ودُقَّ الأوتاد.

– اكتُبْ دون أن تكتب.وإنْ كتبتَ فلا تجعل وعاءَكَ من ذهنك فتتعب.

– اجْرَعْ ، دائما ،من ماء وَجْدِكَ وغبار الزمن.

-لا تكتُب إلا ما جاء في صُحفنا وما قلناه في خاطرنا.

– إذا نفذ منك وَحْيُنا فاصمتْ ولا تجادل.

– أوصيك بالنهر لا البحر. باللحظة التي أنتَ فيها.. لا التي تنتظر.

Read More »
في صحبة الحزن

في صحبة الحزن

الصدفة ذاتها التي جعلتني أسحب رواية ” البطء” لكونديرا من المكتبة، هي التي جعلت تلك السطور تلوح لي وأنا اقلب في صفحاتها قبل القراءة ” لماذا أختفت لذة البطء؟ أين ذهبت هويني السنوات الخوالي؟ أين راح متسكعو الأغنيات الشعبية، والمشردون الذين كانوا ينتقلون في تكاسل من طاحونة لأخرى ثم ينامون تحت النجوم ؟” ..

Read More »
SQL requests:195. Generation time:0.835 sec. Memory consumption:37.15 mb