موقع الكتابة الثقافي
Facebook
Google+
Twitter
LinkedIn

الحياة تتسرب من صنبور خرب معلّق في الفراغ، الزهور تنمو وتنمو من الحياة المتساقطة من الصنبور، الزهور تتبرم، ترفض أن تنمو؛ حتى لا يقطفها أطفال الحياة العابثين. الزهرة لم تختر نموها ولا أحلامها عندما تنام. الرغبات غير المتحققة تتقافز. تظن نفسها أحلاماً جميلة. زهرة نائمة في مواجهة كل رغباتها التي تنفلت من التحقق.

الزهرة تحلم أن تصبح شجرة.

أو نجمة.

أو إنسان.

يازهرة، نحن أيضاً نحلم دون أن نقصد، دون أن ندرك المغزى من الأحلام.

الصنبور لا يمكن إصلاحه

كل يوم أرسل sms  للأحلام لتتوقف عن المجيء

لكن رسائلي لا تصل ورصيدي يصبح كل يوم أقل من اليوم السابق

أنتظر يوماً ما ..أتوقف تماماً عن الرسائل،

والأحلام ..

تعليقات القراء

مقالات من نفس القسم

SQL requests:193. Generation time:2.895 sec. Memory consumption:43.98 mb