86.jpg
Facebook
Google+
Twitter
LinkedIn

إلى سارة عابدين

في يوم ما

سأكتب عن علبة صغيرة

تشبه علب الكبريت القدبمة

خرجت منها فتاة صغيرة بجناحين ملونين

كلما صفق أحدهم على العلبة

سقطت الفتاة في حياء الحياة

بللتها تجربتها تماما وانتفخ بطنها الصغير

حتي صارت تشبه الجميع

إلى سارة عابدين

في يوم ما

سأكتب عن علبة صغيرة

تشبه علب الكبريت القدبمة

خرجت منها فتاة صغيرة بجناحين ملونين

كلما صفق أحدهم على العلبة

سقطت الفتاة في حياء الحياة

بللتها تجربتها تماما وانتفخ بطنها الصغير

حتي صارت تشبه الجميع

سيدة بطفلين

علمتها آلام الولادة القسوة

وشذبتها لتصلح صاحبة منزل كبير

يدور بالنظام والدقة

لا تدخله العلب الملونة

ولا يعترف بالأجنحة

تعلم أبناءها الخوف من الطيران

تحتفظ بنعل أبيض طيب

وفي ساعات الرضا

تحتضن الصغار

وتمسك مقصها الاثير

وتصنع معهم علبا من الكرتون والمحبة

تعليقات القراء

مقالات من نفس القسم

SQL requests:194. Generation time:3.107 sec. Memory consumption:43.95 mb