سميرة البوزيدي

سميرة البوزيدي

عملت نادلة في حانة نصف متهدمة

أسقي المحزونين والذين ضاقت بهم أرواحهم،

فتوسدوا عتبة التلاشي

عملت بائعة جوالة

أبيع الملابس القديمة لقتلى الحرب

وأبيع أحلامهم التي لم تكتمل

بعت أحذية مبللة لأطفال ماتوا في البحر

ربما يلبسها طفل يجفف بخياله البحر

عندما يكبر

عملت معلمة يوغا

أسجد وأركع وأتأمل مع الجائعين

في استدارة الرغيف اليابس

ما تركت طريقاً إلا وعبدته

مع السجناء في سيبريا

أو في القيعان المظلمة للكهوف

نبحث عن عروق  الحديد المتشبتة بالصخر

أنا أم هذه الأرض

أطوف في انتظار أن يأتي اليوم

الذي أعمل فيه خازنة الجنة

أجمع اهلي وأحبابي

واطلب الشفاعة

الله صديقي دائما.

تعليقات القراء

مقالات من نفس القسم

SQL requests:210. Generation time:2.923 sec. Memory consumption:43.99 mb