موقع الكتابة الثقافي uncategorized 35
Facebook
Google+
Twitter
LinkedIn

نيكيتا جيل

ترجمة: أسماء حسين

الوطن لغة نمت في فمك

والآن لم يعد لها وجود بأي مكان

عدا عن قلبك ورأسك.

 

الوطن حيث كان عليك تعليم أطفالك

كيفية الركض من رجال

يرتدون الحرب والدماء.

 

الوطن صار أسطورة

قصة تروى عن نشأتك

سعيدًا وآمنًا

قبل أن يضرموا النار في عالمك بأكمله.

 

الوطن هو حيث ركضت إلى البحر

لأن المكان الذي تنتمي إليه

لم يعد يتذكر اسمك

 

الوطن كان ملجأك

والآن،

بعدما – بقسوة – انتزعوه منك

يسمونك لاجئًا.

تعليقات القراء

مقالات من نفس القسم

SQL requests:200. Generation time:2.889 sec. Memory consumption:44.11 mb